سعر الدولار اليوم في البنوك المصرية

سعر الدولار اليوم في البنوك المصرية ، سعر الدولار في مصر اليوم عبر موقعنا حيث يعتبر الدولار من بين العملات الأجنبية القوية المتحكمة في الأسواق العالمية والتي تؤثر في الكثير من الاقتصادات على المستوى العالمي والتي من بينها السوق المصري، حيث أن الجنيه المصري قد تم تعويمه قبل عدة سنوات ليرتفع سعر الدولار بشكل كبير جداً خلال تلك الفترة ليتجاوز حد 18 جنيه مصري ولكن سرعان ما تمكنت الحكومة المصرية من السيطرة علي زمام الأمور ليتراجع الدولار بشكل كبير أمام الجنيه حتى يصل إلى 16 جنيه مصري أو أعلى بقليل خلال نهاية العام الماضي ليصل إلى 15.70 جنيه مع بداية العام الجاري 2020 واليوم نتابع معكم تحديث يومي لسعر الدولار علي مدار الساعة في اطار اهتمامنا بكل ما يهمكم من اسعار وقد قدمنا لكم سابقنا سعر الذهب في مصر كما نتابع معكم بصفة دورية اسعار بورصة الدواجن في مصر وانتظرونا معنا كل جديد.

سعر الدولار اليوم في البنوك المصرية
سعر الدولار اليوم في البنوك المصرية

سعر الدولار اليوم في البنوك

مع الساعات الأولى من صباح اليوم  واصل الدولار الأمريكي التقدم أمام الجنية المصري بشكل ملحوظ حتى وصل إلى 15.71 جنيه مصري للشراء مما يؤكد أن سعر الدولار في مصر يواصل الارتفاع على عكس ما كان متوقع من قبل الكثير من الخبراء، وفي حالة البيع فقد وصل سعر الدولار إلى 15.74 جنيه مصري.

قد يهمك أيضاً : أسعار الذهب اليوم فى مصر – متابعة اسعار الذهب فى محلات الصرافة

ويذكر أن الدولار الأمريكي قد عاني من عدة خسائر أمام الجنيه المصري على مدار الشهور الماضية وتحديدا مع بداية شهر سبتمبر لعام 2019 وخلال شهر ديسمبر من نفس العام خسر الدولار أمام الجنيه المصري نحو 7.2 قرش وقد أكدت الكثير من الوكالات العالمية على أن الجنيه المصري قد أدى أداء جيد جدا مع بداية العام الجاري 2020 خاصة بعد أن تمكن من الصعود في مواجهة الدولار بنسبة وصلت إلى 2%، وقد أصبح الجنيه بتلك النسبة من بين أفضل العملات العالمية أداء على مستوى العالم، كما أنه تمكن من الانضمام إلى أفضل 3 عملات أداء على مستوى العالم خلال العام الماضي 2019.

وقد أكدت التحليلات الاقتصادية العالمية على أن قوة الجنيه المصري قد جاءت من العملية الخاصة بطرح السندات إما بالدولار الأمريكي أو بالجنية المصري.

وعن أقل وأعلى سعر للدولار في على مستوى البنوك ومراكز الصرافة اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020

اسعار الدولار في السوق السوداء في مصر اليوم 17/12/2018

اسعار الدولار في السوق السوداء في مصر اليوم 17/12/2018، وفي التعاملات البنكية لأكبر البنوك المصرية، معكم الآن مع تحديث مباشر فور حدوث أي تغيير في الأسعار، من المعروف أهمية معرفة سعر الدولار في كافة التعاملات المصرية اليوم، حيث يتم تحديد أسعار الغالبية العظمى من المنتجات هذه الأيام، حسب سعر الدولار في البنوك والسوق السوداء، لذلك يقدم لكم موقع طنطا اليوم  خلال هذه المقالة بيان لسعر صرف الدولار اليوم، في عمليات البيع والشراء في المعاملات البنكية، وأيضاً سعر الدولار في السوق السوداء.

اسعار الدولار في السوق السوداء في مصر اليوم

اسعار الدولار في السوق السوداء في مصر:

يشهد الدولار في هذه الفترة حالة من الثبات والاستقرار، حيث وصل سعر الدولار إلى 17.87 جنيه مصري في النسبة الأكبر من البنوك المصرية، حيث أن الارتفاع الذي يشهده يكاد يكون غير واضح، فقط بضع قروش، وذلك بعد عدة تغيرات مر بها في الفترة السابقة، من ارتفاع كبير وانخفاض مفاجئ، منذ ما يقرب من عام، ولكن الدولار حالياً يشهد حالة من الثبات النسبي ،فقط يرتفع بمقدار قروش ضئيلة من وقت لآخر.

وقد كانت السوق السوداء في السابق هي المنفذ الأفضل للحصول على أعلى سعر للدولار عند البيع، ولكن بعد اتخاذ عدة إجراءات، وقيام الحكومة بتقنين العمل داخل السوق السوداء، لكي يتقلص الفارق بين سعر الدولار في البنوك والسعر في السوق السوداء، ويُصبح السعر في البنك هو الأساس الذي يتم بناء عليها تحديد سعر الدولار، وأصبح الفارق لا يتعدى كونه من 5 إلى 10 قروش فقط.

اسعار الدولار في السوق السوداء في مصر اليوم

نتائج استقرار اسعار الدولار في السوق السوداء في مصر اليوم:

أدى استقرار سعر الدولار هذه  الأيام إلى نتائج جيدة للغاية، من ناحية السلع  المستوردة، حيث أن الكثيرون كانوا يعانون بسبب الارتفاع الشديد في سعر السلع المستوردة، والذي كان ناتجاً عن ارتفاع سعر الدولار، ولكن بعد الاستقرار الذي نحياه الآن والناتج عن قيام الحكومة المصرية بتخفيض سعر الدولار الجمركي، انخفضت سعر السلع المستوردة، جدير بالذكر أن الدكتور عمرو الجارحي وزير المالية الأسبق، هو صاحب قرار تخفيض قيمة الدولار الجمركي، حيث يتمثل سعر الدولار الجمركي 90% من سعر الدولار في التعاملات البنكية.

تحديث:

حالة من الهدوء الشديد والاستقرار تسود سوق العملات في الأيام الحالية وقد شهد الدولار في الفترة الماضية حالة من الانخفاض غير معلومة السبب أمام الجنيه المصري وقد أدى هذا الأمر إلى ارتفاع سعر الدولار الجمركي واقترب سعره بشكل ملحوظ للغاية من سعر الدولار في معظم البنوك المصرية وعلى الرغم من هذا فقد حافظ الجنيه المصري على ثباته واستقراره وقد انتعشت الحالة الاقتصادية بشكل كبير بسبب دعم العائدات الاستثنائية والذي ترتب عليه أن التدفقات النقدية قد عاشت حالة من التزايد حتى وصلت إلى 54 مليار دولار وهي قيمة كبيرة ومؤثرة للغاية لم يشهدها الاقتصاد المصري منذ فترة طويلة.