الاصدار الجديد من لعبة فيفا 2019 واثارة لا تنتهي

لعبة فيفا 2019 هي اللعبة الأشهر بين ألعاب كرة القدم في جميع أنحاء العالم، وعلى الرغم من وجود عدة ألعاب إلكترونية أخرى، متخصصة في لعبة كرة القدم،إلا أن لعبة فيفا لها صدى خاص، ومُحبيها في كل مكان دائماً في حالة انتظار وشوق، لمعرفة كل تفاصيل الاصدار الجديد من لعبة فيفا 2019، لذلك يُقدم موقع طنطا اليوم لجميع عُشاق لعبة الساحرة المُستديرة، هذا المقال الذي يحتوي على كل التفاصيل المُتعلقة بالإصدار الجديد من اللعبة، وأهم تصريحات الشركة المبرمجة للعبة.

لعبة فيفا

الاصدار الجديد من لعبة فيفا 2019:

تم إطلاق اللعبة الأشهر في تاريخ ألعاب كرة القدم فيفا، منذ فترة قصيرة، لتأتي إلينا وهي تحمل الكثير من الإثارة والمتعة، وقد جاءت اللعبة مع غلاف رائع وتصميم مميز، حيث يأتي القرص المُدمج للعبة، مع صورة كريستيانو رونالدو، مثل العام الماضي، وإلى جانبه النجم نيمار جونيور.

وقد جاء وقع صدور اللعبة هذه المرة مُختلف بعض الشيء، وخاصة بعد التصريحات التي أدلى بها آرتس آندرو ويلسون رئيس الكترونيك، حيث أعلن في تصريحات سابقة له، أن هناك تعديلات جذرية سوف تطرأ على اللعبة، وأهمها تغيير اسم اللعبة الذي اعتدنا عليه، وكذلك صرح أن اللعبة لن تُباع بعد الأن، بل سوف يتم اللعب بها عن طريق رسوم ثابتة، يتم دفعها لتستطيع اللعب، ولكن وقع تلك التصريحات، أدى إلى تراجع الشركة عن قراراتها، واستكمال اللعبة على نظامها الذي اعتدنا عليه.

لعبة فيفا

انطلاق لعبة فيفا 2019 الجديدة:

تم إطلاق اللعبة في الأسواق يوم 28 من سبتمبر الماضي، مع فيلم دعائي مدته دقائق، مع استعراض لكلمات النجم كريستيانو رونالدو، الذي يروي لنا الكثير عن طموحاته وأحلامه في عالم كرة القدم، مع استعراض لبعض حركاته الرائعة والمميزة في الملعب، ثم يظهر بعد ذلك مجموعة من نجوم نادي مانشستر سيتي، بالإضافة إلى النجم المتألق نيمار جونيور، وباولو ديبالا، وغيرهم الكثيرين.

ويمكن أن تعمل اللعبة من خلال أجهزة بلاي ستيشن 4، واكس بوكس 1، وكذلك أجهزة الكمبيوتر، واللاب توب، أما الأجهزة ذات الطراز القديم مثل اكس بوكس 360، وبلاي ستيشن 3، لا يمكن أن تعمل عليها هذه النسخة من اللعبة، شأنها شأن الإصدار السابق من اللعبة.

تنزيل لعبة بيس 2018 ورابط التحميل المباشر

لعبة بيس 2018 هي الاختيار الأفضل، إذا كنت من محبي ألعاب كرة القدم حيث أن لعبتنا لهذا اليوم هي الجزء الجديد من اللعبة والتي تسمى Pro Evolution Soccer،  والتي تحمل الكثير من التعديلات عن الجزء السابق للعبة، وهو PES 2017 ، وهي من الألعاب التي تُحاكِي الواقع، وهي من الألعاب الحديثة التي تجعلك تشعر أنك أمام مباراة حقيقية لكرة القدم، لذلك فقد كان من الضروري أن يُقدم موقع طنطا اليوم لكافة متابعيه، شرح مُفصل للعبة، ورابط تحميل لعبة بيس 2018، وبعض الإرشادات الخاصة باللعب، من خلال السطور التالية.

لعبة بيس 2018

أهم مميزات لعبة بيس 2018:

تم تصميم اللعبة بشكل إبداعي رائع، حيث أن القائمون على تصميم هذه اللعبة استطاعوا أن يقدموا تصميم اللاعبين، بشكل يجعلها تُشبه الحقيقة بصورة كبيرة، كما أن تصميم الملعب أيضا سيجعلك تشعر أنك في أرض ملعب حقيقي، وكذلك تأثيرات الإضاءة والتغير الذي يطرأ على أرضية الملعب بعد جري اللاعبين فوقها، وأيضا التغيرات الجوية التي تحدث أثناء لعب المباراة، وكل تلك الأمور مُجتمعة معاً، تجعلك أمام لعبة مُذهلة فهي مستوى مُتميز من الالعاب، لعُشاق الساحرة المُستديرة، والتي تمنحك العديد من الخيارات لإحراز الأهداف، والفوز في المباراة، وكذلك مراوغة الفريق الخصم، وعمل الحيل من أجل حماية مرماك، حقاً اللعبة ممتعة بصورة كبيرة، واستطاعت أن تحقق انتشاراً واسعاً في العديد من الدول.

لعبة بيس 2018

تصميم لعبة بيس 2018 ورابط التحميل:

تم تصميم هذه النسخة من اللعبة بطريقة أكثر احترافية من الجزء السابق، لتمنح اللاعب مُتعة حقيقية أثناء اللعب، والتي تمكنك من إحراز الأهداف من مناطق تسديد مُختلفة، كما أن مهارات اللاعبين في فريقك أيضاً يُمكنك التحكم بها، وذلك من خلال اختيار اللاعبين المُفضلين لديك، والأكثر مهارة وقُدرة على الفوز في المباراة، وهو ما يجعل المُباراة أكثر متعة وإثارة، فقد تم إضافة مجموعة من اللاعبين المُتميزين، من أفضل اللاعبين حول العالم، اللعبة بالفعل تمنحك شعوراً مُختلفاً وتجعلك متحمس لخوض المزيد من المباريات، حيث أن كل مباراة تحمل بداخلها الكثير من المفاجآت، لذلك لا تنتظر كثيراً وقم بتحميل اللعبة الأن من خلال رابط تحميل لعبة بيس 2018.

شرح طريقة لعب لعبة كأس تون 2018 ورابط التحميل

لعبة كأس تون 2018 من الالعاب المُسلية والمُمتعة، التي تجذب إليها الأطفال، حيث أن هذه اللعبة تجمع داخلها بين كرة القدم المُمتعة، والتي تستهوي الجميع كباراً وصغاراً، و كذلك فريقك يتكون من أبطال برامج كرتون نتورك، الذين يعشقهم الجميع، إذا كنت من محبي لعب كرة القدم، فأنت أمام لعبة رائعة ومميزة من ألعاب كرة القدم ليس هذا فقط، بل وأبطالها هم شخصياتك الكارتونية التي تشاهدها، كما أن اللعبة تأتي إليك بشكل مجاني، ولا تحتاج إلى أي رسوم من أجل أن تلعبها، لذلك يقدم لكم موقع طنطا اليوم رابط تحميل هذه اللعبة الرائعة، و كذلك شرح وافٍ لتفاصيل اللعبة، وطريقة لعبها، من خلال هذا المقال.

لعبة كاس تون 2018

وصف لعبة كأس تون 2018:

تسمح لك اللعبة أن تختار اللاعبين في فريقك من أبطال قناة كرتون نتورك، وهم بن 10 ، غامبول،  فتيات القوة ، ابطال التايتنز إنطلقوا، وقت المغامرة، والعرض العادي، الدببة الثلاثة، يتكون الفريق الواحد من ثلاثة لاعبين ، اختار من مجموعتك القائد الخاص بالفريق، والذي يجب أن يتميز بالصفات التي تؤهله لمثل هذا الأمر، والفريق بشكل عام يجب أن يُكمل بعضه البعض في المهارات، مثل تسديد الأهداف بطريقة مميزة في اتجاه مرمى الخصم، أو السرعة في اللعب بالكرة، وهكذا لذلك اختار لفريقك مهارات مُتكاملة من خلال اللاعبين في فريقك، وكل لاعب يسعى جاهداً من أجل تكوين الفريق المثالي، والفوز بالمباراة وتسجيل أكبر عدد من الأهداف، على أن تحمي مرماك وتحاول قدر الإمكان جعلها نظيفة، حتى ينتهي وقت المباراة .

توجد داخل اللعبة أيضاً عناصر للقوة، والتي يجب أن تنتبه لها جيداً، حيث تنقسم تلك العناصر إلى اتجاهين، حيث أن هناك بعض تلك العناصر التي تحاول عرقلتك، وتحول دون تقدمك في المباراة، ومنها ما هو يُعد من نقاط القوى التي تُمكنك من الفوز، وكلما أحرزت المزيد من الأهداف، تحصل على عملات معدنية، عن طريق تلك العملات ، تتمكن من شراء لاعبين، لكي يتسع حجم فريقك، وبذلك تستطيع إضافة المزيد من المهارات إلى فريقك، واستمتع بروح المنافسة مع خصمك، مع لعبة كرة القدم المجانية كأس تون 2018.

كاس تون 2018

تعليمات لعبة كاس تون 2018 الخاصة ورابط التحميل:

تحتوي هذه اللعبة على بعض الإعلانات “غير الاستهدافية”، والتي تُقدم برعاية كرتون نتورك، كما أنها تقوم بتحليل البيانات بهدف المراقبة للتعرف على نقاط القوة والضعف للفريق، والعمل على تحسين أداء اللعبة وتطويرها، لكي تلائم حاجات اللاعبين، كما يجب أن تقوم بالإجابة عن بعض الأسئلة قبل تحميل اللعبة، لكي تحصل على الإصدار المناسب لك، مثل نظام التشغيل الخاص بجهازك ونوعية الجهاز.

وهذه اللعبة متوفرة في العديد من اللغات، مثل العربية، و التركية، والسويدية، واللغة الإنجليزية، والإيطالية، واللغة الفرنسية، والألمانية ،البرتغالية، الإسبانية، الهنغارية، البولندية، البرازيلية، اليابانية، الفيتنامية، الرومانية، الدنماركية، التشيكية، الأمريكية اللاتينية.

العب الأن وارفع علم بلدك عالياً، عن طريق الفوز في لعبة كأس تون 2018، ويمكنك تحميل اللعبة من خلال رابط تحميل لعبة كأس تون 2018 لا تهدر المزيد من الوقت، وقم على الفور بتحميل لعبة كأس تون 2018، واختار فريقك من أبطالك المفضلين لكارتون نتورك، وواحدة من أفضل لعب كرة القدم، التي تمنحك متعة حقيقة، فلا تتردد وابدأ اللعب وارفع علم بلدك، من خلال فوزك في كأس تون، لعبة كرة القدم المجانية الرائعة والمميزة، والتي تُعد رقم واحد بين الألعاب الإلكترونية المنتشرة بين فئة الأطفال في الوقت الحالي وذلك من خلال اختيار فريقك من أبطالك المميزين.

لعبة مومو تُثير الرعب عبر واتس آب

لعبة  مومو خطر جديد ظهر مؤخراً لينضم إلى لعبة الحوت الأزرق ولعبة مريم ولعبة السكاكين لتُشكل خطراً جديداً وتثير الرعب في القبول حيث نالت الالعاب السابق ذكرها الكثير من تسليط الضوء عليها وبعد أن هدأ الأمر بعض الشيء ظهرت لنا لعبة مومو لتبدأ نوع جديد من الرعب من خلال الظهور بوجه مُرعب ومُخيف ورسالة أكثر إخافة تحمل الكثير من التهديد فما هو مصدر تلك اللعبة وهل هي فعلاً مصدر خطر ومن وراء نشر الذعر في عالمنا العربي كل تلك الأسئلة سوف يُجيب عنها فريق عمل موقع طنطا اليوم من خلال هذا المقال تابع معنا السطور التالية لتتعرف على كافة المعلومات الخاصة بتلك اللعبة.

لعبة مومو

ما هي لعبة مومو؟

تظهر لعبة مومو المُثيرة للرعب من خلال تطبيق واتس آب، حيث يصلك رسالة من رقم غريب، يحمل صورة مُرعبة، والتي تم اكتشاف أنها مستوحاة من صورة لواحد من التماثيل المتواجدة داخل أحد المتاحف في الصين، وهو متحف الفن المُرعب، وهي عبارة عن وجه سيدة مشوهة بشكل كبير، ولها فم متسع يصل بين أُذنيها، كما أن عيونها جاحظة، وليس لها جفون، ويبدأ الرقم في إرسال رسائل إلى أرقام عشوائية، تحمل في داخلها العديد من التحذيرات المُثيرة للرعب والفزع، كما تُحذر من عدم الرد والإجابة عليها، مؤكدة من خلال تلك الرسائل، أنها تعرف الكثير من المعلومات الخاصة عن الشخص المُرسل إليه، وأنه في حالة التجاهل وعدم الرد عليها، أو مخالفة التعليمات الخاصة باللعبة، تستطيع إخفاء هذا الشخص، دون أن يستطيع أي مخلوق على سطح الكرة الأرضية العثور عليه مُطلقاً، مهما كانت سلطاته أو نفوذه.

لعبة مومو

شروط لا يجب مُخالفتها مُطلقاً مع لعبة مومو:

  • يجب أن يتريث اللاعب قبل الإجابة عن الأسئلة المطروحة من قبل اللعبة حيث أن الإجابة يجب أن تكون خالية من الكذب واللعبة لا تسمح بالإجابة عن نفس السؤال مرتين لذلك في حالة كذبك في الإجابة فقد خالفت التعليمات والشروط.
  • يجب الحرص أيضاًمن عدم تكرار الكلام أكثر من مرة واحدة فهذا الأمر أيضاًمن شأنه أن يُثير غضب اللعبة.
  • من الضروري تنفيذ كافة الطلبات التي تشترطها اللعبة وإلا سوف تُعد حينها هذا الأمر مُخالفة للتعليمات.
  • تتغاضى اللعبة عن الخطأ مرة واحدة فقط ولا يُسمح بأكثر من مرة.
  • في حالة مُخالفة أي من الشروط السابق ذكرها تقوم اللعبة بتنفيذ تهديدها السابق وهو إخفاؤه من على سطح الكرة الأرضية دون وجود أي أثر يُمكن أن يدل على مكانه.

ما هي الحقيقة وراء لعبة مومو؟

بداية ظهور تلك اللعبة كان من خلال قيام أحد الأرقام بارسال رسائل عن طريق تطبيق واتس آب لرقم ما، والقيام بعرض بعض المعلومات عن الشخص الُمرسل إليه، وبعد ذلك تسأل اللعبة عن استكمال اللعب أم التوقف، ويأتي الرد غالباً بالموافقة، على اعتبار أن الأمر نوع من أنواع التحدي والتسلية، في هذا الوقت تقوم اللعبة بإملاء الشروط الخاصة بها، مُشددة على ضرورة الالتزام بتلك الشروط.

وقد قام أول من تلقى تلك الرسائل بالتقاط صور من حديثه مع اللعبة من شاشة هاتفه، ونشرها عبر موقع فيس بوك، وقد قام بعض المُتخصصون بالبحث عن الرقم الذي يقوم بإرسال تلك الرسائل، وقد كانت النتيجة أن هذا الرقم من قلب العاصمة اليابانية طوكيو، ثم توالت الشكاوى من تلك اللعبة في العديد من الدول، وقد جاءت كل تلك الرسائل التي تؤكد أن اللعبة قادرة على التحدث بكافة اللغات من جميع الدول، وهو ما أثار الكثير من المخاوف، إلا أن الخبراء أكدوا أن اللعبة لا تحمل داخلها أي فيروسات من النوعية التي تخترق بيانات هاتفك الجوال.

لعبة السكاكين هل هي لعبة مُسلية أم خطر يهدد أطفالنا؟

لعبة السكاكين أو لعبة رمي السكاكين هي واحدة من الالعاب الحديثة التي انتشرت مؤخراً من خلال الهواتف الجوالة وأجهزة التابلت وكما هو معروف في عالمنا العربي أن الألعاب الإلكترونية تجذب إليها الأطفال والمراهقين بشكل كبير وقد يبدو مُبالغ فيه بعض الشيء وقد يعتبر البعض تلك اللعبة من ألعاب المهارات وقد يعتبرها البعض لعبة عنيفة ودموية حيث تعتمد تلك اللعبة على رمي السكاكين لذلك يُلقي موقع طنطا اليوم الضوء حول تلك اللعبة لنتعرف سوياً على ماهية تلك اللعبة التي غزت مجتمعنا مؤخراً وهل هي من الألعاب المُسلية التي من الممكن أن نطمئن على أبنائنا أثناء لعبهم بها أم هي من الألعاب الخطرة التي يجب الحذر منها وتجنبها.

لعبة السكاكين

وصف لعبة السكاكين:

في البداية تبدو اللعبة أنها من ألعاب التحدي والمُغامرة حيث تتطلب منك اللعبة إظهار مهاراتك في التصويب وذلك من خلال أن اللعبة تمنحك مجموعة من السكاكين الحادة القاتلة والمُهمة المطلوبة منك هي أن تقوم بإلقاء تلك السكاكين الحادة على شريكك في اللعب ويظهر شريكك في اللعبة وهو مربوط على عجلة مُستديرة ومُتحركة وتحتوي تلك العجلة على نقاط عليها علامات ومن المُفترض أن تقوم بالتصويب على تلك النقاط وهو الأمر الذي يتطلب مهارة عالية في التصويب من أجل أن تُصيب هدفك المنشود حيث أن أي خطأ قد يتسبب في إصابة شريكك وربما تأتي الإصابة في منطقة حساسة وهي ما يتسبب في قتل شريكك وهنا تكون قد خسرت اللعبة جدير بالذكر أن اللعبة تمنحك عدد من السكاكين إذا نفذت منك قبل أن تصيب أهدافك فأنت أيضاً تخسر اللعبة.

ما هو الهدف وراء لعبة السكاكين؟

سؤال يدور في أذهان الجميع، إلام تهدف مثل تلك النوعية من الالعاب؟ هل تهدف إلى تطوير مهارات الطفل؟ أم أن هناك غرض أخر من نشر مثل تلك الألعاب بين أطفالنا؟ تُرى هل هناك فائدة ما وراء لعب أطفالنا بالسكاكين الحادة ومُشاهدة الدماء من جراء استخدام السكين؟ أم أن اللعبة تهدف إلى جعل مشاهدة الدماء أمر طبيعي وربما يقوم الأطفال بتجربة الأمر على الطبيعة، لتحقيق المزيد من الإثارة، حيث سيبدو الأمر أكثر إثارة إذا ما كان حقيقياً.

هناك من يسعى جاهداً لنشر العنف بين أبنائنا، ومحاولة بث مثل تلك الأفكار الدموية داخلهم، لذلك يجب أن يكون الآباء والأمهات حذرين للغاية في مراقبة أبنائهم، ومُتابعة الألعاب الإلكترونية الموجودة على الهواتف الجوالة الخاصة بهم، لضمان عدم انتشار مثل تلك الأفكار الدموية بينهم، وكذلك يجب أن يزرع الوالدين داخل أبنائهم الوازع الديني الذي يمنع من القيام بمثل تلك الأفعال الدموية، التي يرفضها المجتمع والدين.

تحذيرات حول الألعاب الخطرة:

يجب على كافة الآباء والأمهات عمل رقابة على أطفالهم بشكل جيد، حيث يجب منح الأطفال بعض الحرية حتى لا يشعر الطفل بوجود الكثير من القيود حوله، مما قد يدفعه للتمرد، ولكن يجب أن تتم مراقبة الطفل من أجل حمايته بالشكل الذي لا يتسبب في إيذاء الطفل نفسياً، بل يجب أن يتم هذا الأمر من أجل ردع سلوك الطفل وتقويمه، كما يجب أن لا يترك الأهل أطفالهم فريسة سهلة لتلك الألعاب الإلكترونية، التي تحاول السيطرة على عقول أطفالنا، بل يجب اختيار الألعاب التعليمية، أو الألعاب المُسلية التي يتمكن الطفل من خلالها اكتساب مهارات جديدة، أو حتى على سبيل الترفيه والتسلية يُشترط أن تكون تلك الألعاب لا تدعو للعنف أو سفك الدماء، وإلا سوف يترسخ الأمر داخل الطفل أن إراقة الدماء هي نوع من التسلية والمزح.

لعبة مريم خطر يهدد مجتمعنا

لعبة مريم من الألعاب الإلكترونية التي انتشر مؤخراً بين المراهقين، حيث أصبحت التكنولوجيا مُتاحة للجميع من خلال الهواتف الجوالة، التي أصبحت بين أيدي الجميع كبار وصغار، لذلك من حين لأخر يُطل علينا ما يُهدد سلامة أبنائنا، وقد انتشرت في الآونة الأخيرة بعض الألعاب الإلكترونية، التي تحمل بداخلها قنبلة موقوتة، لذلك يجب أن ينتبه الآباء من الألعاب الخاصة بأبنائهم، حيث أن هذا الأمر قد يتسبب في ضرر كبير للغاية، وخطر يُهدد مستقبلهم حيث غزت تلك اللعبة عالمنا العربي، وغيرها من الألعاب الأُخرى، التي قد تُشكل كارثة حقيقية، لذلك سوف نُسلط الضوء على لعبة مريم من خلال هذا المقال على موقع طنطا اليوم خلال السطور التالية.

لعبة مريم

ما هي تفاصيل لعبة مريم؟

ظهرت لعبة مريم مع مطلع العام الحالي، وانتشرت على الهواتف بسرعة كبيرة، وعند البحث عليها من خلال جوجل يظهر أن اللعبة تدور حول فتاة رقيقة تائهة وضائعة، وتُحاول الوصول إلى منزلها، ولكنها لا تعرف الطريق وتحتاج إلى مُساعدتك لتعبر الطريق، وتتخطى المخاطر التي تتعرض لها خلال رحلتها، ويبدو الأمر في المُجمل أن اللعبة مليئة بالمُتعة والمُغامرة والإثارة، حيث تلعب أنت دور البطل خلال تلك اللعبة، والذي يُرشد الفتاة إلى طريقها ويُنقذها من الضياع، الأمر الذي يجعلك مُتحمس من أجل البدء في تلك اللعبة، ولكن الحقيقة غير هذا تماماً، فالأمر حين تبدأ فيه تجد ما يختلف عن وصف اللعبة المذكور من خلال جوجل.

طريقة لعب لعبة مريم:

تبدأ اللعبة من خلال الطفلة الصغيرة مريم التي تبحث عن الطريق إلى منزلها، وتطلب منك أن تدلها على الطريق الذي يجب أن تسلكه، وتبدأ الطفلة في مريم في تجاذب الحديث معك، من خلال بعض الأسئلة التي تكون في بدايتها بسيطة وخاصة بالطفلة، ثم ينقلب الأمر لتصبح الأسئلة حول اللاعب، وتتضمن الأسئلة أيضاً أسئلة عن السياسة، إلى أن تجد نفسك قد وصلت معها إلى المنزل المنشود.

بعد وصول الطفلة إلى منزلها تطلب من اللاعب الدخول إلى المنزل لكي يتعرف على أسرتها، وتستكمل الأسئلة التي تتعرف بها على بعض الأمور التي تخص اللاعب، وتجد الأسئلة مرتبطة ببعضها، وكل إجابة مرتبطة بالسؤال التالي وهكذا، وقد تجدها مرة واحدة تُخبرك أنها سوف تستكمل حديثها معك بعد  24 ساعة من الأن، وهنا لا تستطيع سوى الموافقة، حيث ترفض اللعبة الاستجابة لأي محاولة منك من أجل اللعب خلال تلك المُهلة، وتعود اللعبة للعمل مرة أخرى بعد الفترة المُحددة، وتكون الاسئلة في البداية بسيطة وغير مثيرة للقلق أو الشك، مثل السؤال عن اسمك وسنك محل سكنك، وهل الطفلة مريم جميلة أم لا؟ وتحاول جذبك للتعرف على أسرتها.

تنتقل اللعبة بعد ذلك إلى الأسئلة التي تبدو في ظاهرها عادية، إلا أنها تحمل داخلها بُعد سياسي، وتبدأ الموسيقى في اللعبة تبدو أكثر رعباً، الأمر الذي يتسبب في شعور داخلي بالرعب داخل قلب اللاعب، ولا يقف الأمر عند هذا الحد، بل يمتد أن تُسيطر اللعبة على هاتفك الجوال، وتجعله يُصدر بعض الأصوات في أوقات متأخرة من الليل، ويتم غلق الهاتف و يعود للعمل مرة أُخرى دون أن يمسه أحد.

لعبة مريم

أسباب خطورة لعبة مريم:

  • استدراج اللاعبين بطريقة غير ملحوظة، والاستعلام عن الكثير من البيانات الخاصة به.
  • في بداية اللعبة تطلب اللعبة الإذن للدخول على الهاتف، وتستطيع من خلال هذا الإذن الوصول إلى ملفات الهاتف، والاطلاع على الصور ومقاطع الفيديو المحفوظة على الهاتف، مما يعني اختراق كامل لخصوصياتك.
  • اللعبة تحمل في طياتها بعداً سياسياً، ويتضِح هذا الأمر من خلال الأسئلة السياسية الموجودة داخل اللعبة.
  • الموسيقى الخاصة باللعبة تعمل على بث جو من الرعب والخوف داخل نفس اللاعب.